أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار عالمية / الـسـعـوديـة تـسـتـغـرب اسـتـمـرار «شارلي إيبدو» الاستهزاء بالإسلام والرسول عليه الصلاة والسلام

الـسـعـوديـة تـسـتـغـرب اسـتـمـرار «شارلي إيبدو» الاستهزاء بالإسلام والرسول عليه الصلاة والسلام

أبدت المملكة العربية السعودية  استغرابها أمس من استمرار مجلة «شارلي إيبدو» الفرنسية الاستهزاء بالإسلام والرسول عليه الصلاة والسلام، مؤكدة أن «حرية الرأي والتعبير المسؤولة لا تسوغ إهانة المعتقدات الدينية».
وقال مصدر مسؤول في وزارة الخارجية في بيان له أمس ان السعودية ترفض الإرهاب بأشكاله وصوره كافة، مهما كانت دوافعه أو الجهات التي تقف وراءه». واضاف البيان ان المملكة تستنكر «بشدة وتدين حادث الهجوم الإرهابي الشنيع الذي تعرضت له مجلة شارلي إيبدو الفرنسية وذهب ضحيته العديد من الأرواح»،  مشيرة إلى أن المملكة «حرصت على المشاركة في مسيرة التضامن ضد الإرهاب في باريس في إطار التلاحم الدولي لمواجهة الإرهاب، الذي يرفضه الإسلام، كما ترفضه المبادئ والتشريعات والقوانين الدولية كافة».
وقال البيان «إن المملكة العربية السعودية تستغرب وتستهجن في الوقت ذاته استمرار صحيفة شارلي إيبدو في الاستهزاء بالإسلام وبشخص نبي الهدى … ولا ترى المملكة أي مبرر لمثل هذه الإساءة المتعمدة ضد الإسلام واستفزاز مشاعر مليار ونصف مليار مسلم حول العالم». وتابع «تؤكد المملكة العربية السعودية أن حرية الرأي والتعبير المسؤولة لا تسوغ إهانة المعتقدات الدينية، ومن هذا المنطلق تدعو المملكة إلى الابتعاد عن إثارة الفتن والأحقاد والضغائن ضد الإسلام والمسلمين وضد أي من الأديان السماوية وعدم ازدراء الأنبياء والرسل».
في باريس اعلن رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس ان اجهزة مكافحة الارهاب الفرنسية يجب ان تراقب حاليا حوالى ثلاثة الاف شخص معلنا عن انشاء 2680 وظيفة خلال ثلاثة اعوام لمكافحة الارهاب بشكل افضل. واوضح رئيس الحكومة الفرنسية الذي عرض خلال مؤتمر صحافي سلسلة اجراءات لتعزيز الامن في فرنسا بعد الاعتداءات الجهادية في باريس، ان هذه الاجراءات ستكلف 425 مليون يورو خلال ثلاثة اعوام. كما يفترض ان تعلن الحكومة عن مشاريع تربوية من اجل تعزيز احترام العلمانية في المجتمع الفرنسي وتحسين تربية الشباب على تقبل التنوع وتقوية الحس المدني.
كذلك من المقرر ان تعلن المفوضية الاوروبية عن خططها لتحفيز التعاون في الاتحاد الاوروبي الذي قرر اشراك تركيا والدول العربية في جهود مشتركة لمكافحة هذه المشكلة. ثم هناك ايضا المسالة الشائكة التي تتمثل في تشكيل بروكسل لائحة اوروبية بالمسافرين جوا التي اقرت في مذكرة صادرة في 2011 لكن تم تجميدها في البرلمان الاوروبي الذي اشترط تشريعا مشتركا مسبقا حول حماية البيانات.
واعلنت المفوضية أمس انها مستعدة لتعديل اقتراحها هذا لاقناع البرلمان الاوروبي باقراره. وقال نائب رئيس المفوضية فرانس تيممان للصحافيين «اذا قال لنا البرلمان انه من الضروري اجراء تعديلات في مقترحات المفوضية فنحن مستعدون لبدء مناقشات».
في فرنسا سيتم تخصيص 400 مليون يورو لصالح اجهزة الشرطة، تنفق على التوظيف وتحديث انظمة المعلوماتية والتجهيزات (اسلحة، سترات واقية من الرصاص). واوضح المصدر «لتمويل هذه الاجراءات، سنقتطع من قطاعات اخرى. ليس لدينا خيار اخر، فالوضع خطير جدا».

عن admin2

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*